منتديات متخصصة في الارشاد النفسي
يسر إدارة منتديات عالم الارشاد والصحة النفسية أن ترحب بزوار المنتدى الكرام وتتمنى لهم طيب الاقامة ، املين ان يجدوا فيه الفائدة ، ويشرفنا انضمامك الينا .

منتديات متخصصة في الارشاد النفسي

المنتدى الرسمي لمرشدي ومرشدات المملكة الاردنية الهاشمية
 
الرئيسيةالرئيسية  WelcomeWelcome  بحـثبحـث  دخول  التسجيلالتسجيل  

شاطر | 
 

 اهمية التوجيه والارشاد

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
همس الروح
المدير العام
المدير العام


عدد المساهمات : 17

مُساهمةموضوع: اهمية التوجيه والارشاد   السبت أبريل 16, 2011 6:53 pm



الحاجة إلى [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] النفسي

لقد كان [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
فيما مضى موجودا ويُمارس دون أن يأخذ هذا الاسم أو الإطار العلمي ودون أن
يشمله برنامج منظّم، ولكنه تطوّر وأصبح الآن له أسسه ونظرياته وطرقه
ومجالاته وبرامجه، وأصبح يقوم به أخصائيون متخصصون علميا وفنيا وأصبحت [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] ماسة إلى [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] في مدارسنا وفي أسرنا وفي مؤسساتنا الإنتاجية وفي مجتمعنا بصفة عامة.
إن الفرد والجماعة يحتاجون إلى [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
والإرشاد، وكل فرد خلال مراحل نموه المتتالية يمر بمشكلات عادية وفترات
حرجة يحتاج فيها إلى إرشاد. ولقد طرأت تغيرات أسرية تعتبر من أهم ملامح
التغيّر الاجتماعي. ولقد حدث تقدّم علمي وتكنولوجي كبير، وحدث تطوّر في
التعليم ومناهجه، وحدثت زيادة في أعداد التلاميذ في المدارس. وحدثت تغيرات
في العمل والمهنة. ونحن الآن نعيش في عصر يطلق عليه عصر القلق. هذا كله
يؤكد أن [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] ماسة إلى [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] والإرشاد. وفيما يلي تفصيل ذلك:
فترات الانتقال:
يمر كل فرد خلال مراحل نموّه بفترات انتقال حرجة يحتاج فيها إلى [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
والإرشاد. وأهم الفترات الحرجة عندما ينتقل الفرد من المنزل إلى المدرسة
وعندما يتركها، وعندما ينتقل من الدراسة إلى العمل وعندما يتركه، وعندما
ينتقل من حياة العزوبة إلى الزواج وعندما يحدث طلاق أو موت، وعندما ينتقل
من الطفولة إلى المراهقة، ومن المراهقة إلى الرشد، ومن الرشد إلى سن القعود
والشيخوخة. إن فترات الانتقال الحرجة هذه قد يتخللها صراعات وإحباطات وقد
يلوّنها القلق والخوف من المجهول والاكتئاب. وهذا يتطلّب إعداد الفرد قبل
فترة الانتقال ضمانا للتوافق مع الخبرات الجديدة، وذلك بإمداده بالمعلومات
الكافية وغير ذلك من خدمات الإرشاد النفسي، حتّى تمر فترة الانتقال بسلام.
التغيرات الأسرية:
يختلف النظام الأسري في المجتمعات المختلفة حسب تقدّم المجتمع وثقافته
ودينه. ويظهر هذا الاختلاف في نواحٍ عدّة مثل نظام العلاقات الاجتماعية في
الأسرة ونظام التنشئة الاجتماعية..إلخ. ونحن نلمس آثار هذا الاختلاف في
الدراسات الاجتماعية المقارنة بين المجتمعات الغربية، ومقارنة النظام
الأسري، في المدينة والقرية والبادية…وهكذا.
التغير الإجتماعي:
يشهد العالم في العصر الحاضر قدرا كبيرا من التغير الاجتماعي المستمر
السريع. ويقابل عملية التغير الاجتماعي عملية أخرى هي عملية الضبط
الاجتماعي Social control التي تحاول توجيه السلوك بحيث يساير المعايير
الاجتماعية ولا ينحرف عنها. وهناك الكثير من عوامل التغيّر الاجتماعي أدّت
إلى زيادة سرعته عن ذي قبل مثل: الاتصال السريع والتقدم العلمي والتكنولوجي
وسهولة التزاوج بين الثقافات ونمو الوعي وحدوث الثورات والحروب…إلخ.
ومن أهم ملامح التغير الاجتماعي ما يلي:
* تغيّر بعض مظاهر السلوك، فأصبح مقبولا بعض ما كان مرفوضا من قبل، وأصبح مرفوضا ما كان مقبولا من قبل.
* إدراك أهمية التعليم في تحقيق الارتفاع على السلم الاجتماعي ـ الاقتصادي.
* التوسع في تعليم المرأة وخروجها إلى العمل.
* زيادة ارتفاع مستوى الطموح، وزيادة الضغوط الاجتماعية للحراك الاجتماعي الرأسي إلى أعلى.
* وضوح الصراع بين الأجيال وزيادة الفروق في القيم والفروق
الثقافية والفكرية وخاصة بين الكبار والشباب حتى ليكاد التغير الاجتماعي
السريع يجعل كلا من الفريقين يعيش في عالم مختلف.
التقدم العلمي والتكنولوجي:
يشهد العالم الآن تقدما علميا وتكنولوجيا تتزايد سرعته في شكل متوالية
هندسية.. أصبح التقدم العلمي والتكنولوجي يحقق في عشر سنوات ما كان يحققه
في خمسين سنة، ولقد حقق في الخمسين سنة الماضية ما حققه في المائتي سنة
السابقة والتي حقق فيها مثل ما حققه التقدم العلمي منذ فجر الحضارة.
ومن أهم معالم التقدم العلمي والتكنولوجي ما يلي:
* زيادة المخترعات الجديدة، واكتشاف الذرة واستخدامها في الأغراض السلمية وظهور النفاثات والصواريخ وغزو الفضاء.
* سياسة الميكنة والضبط الآلي في مجال العلم والعمل والإنتاج.
* تغيّر الاتجاهات والقيم والأخلاقيات وأسلوب الحياة.
* تغيّر النظام التربوي والكيان الاقتصادي والمهني.
* زيادة [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] إلى إعداد صفوة ممتازة من العلماء لضمان اطّراد التقدم العلمي والتكنولوجي وتقدّم الأمم.
* زيادة التطلّع إلى المستقبل والتخطيط له وظهور علم المستقبل
Futurology ونحن نعلم أن التقدم العلمي يتطلّب توافقا من جانب الفرد
والمجتمع ويؤكد [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] إلى [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] خاصة في المدارس والجامعات والمؤسسات الصناعية والإنتاجية من أجل المواكبة والتخطيط لمستقبل أفضل.
تطوّر التعليم ومفاهيمه:
لقد تطوّر التعليم وتطوّرت مفاهيمه. ففيما مضى كان المعلم أو المتعلم أو
الشيخ والمريد أو الأستاذ والطالب يتعاملون وجها لوجه ف] أعداد قليلة،
ومصادر المعرفة والمراجع قليلة وكان المدرس يهتم بنقل التراث وبالمادة
العلمية يلقنها للتلاميذ. وكانت البحوث التربوية والنفسية محدودة. والآن
تطور التعليم وتطورت مفاهيمه وتعددت أساليبه وطرقه ومناهجه والأنشطة التي
تتضمنها.
عصر القلق:
نحن نعيش في عصر يُطلق عليه الآن " عصر القلق ". ونسمع الآن عن " أمراض
الحضارة ". إن المجتمع المعاصر مليء بالصراعات والمطامع ومشكلات المدنية
وعلى سبيل المثال كان الناس فيما مضى يركبون الدواب وهو راضون، والآن لديهم
السيارات والطائرات ولكنهم غير راضين يتطلّعون إلى الأسرع حتى الصاروخ
ومركبات الفضاء.
إن الكثيرين في المجتمع الحديث يعانون من القلق والمشكلات التي تظهر [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] إلى خدمات الإرشاد العلاجي في مجال الشخصية ومشكلاتها.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المرشد الطلا
مرشد جديد
مرشد جديد


عدد المساهمات : 2

مُساهمةموضوع: رد: اهمية التوجيه والارشاد   الإثنين سبتمبر 19, 2011 2:10 am

شكرا من القلب على هذا الموضوع الرائع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
اهمية التوجيه والارشاد
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات متخصصة في الارشاد النفسي  :: منتديات الارشاد والتوجيه العامة :: المنتدى العام-
انتقل الى: